الاحتيال العقاري: أين مركزي؟

تاريخ النشر

31-08-2017


لو كنت تتجول في أروقة إسطنبول وسألت أحد المارة عن مركز مدينة إسطنبول سيجيبك بأسماء مناطق مثل الفاتح، شيشلي، علي بي وغيرها وهذا صحيح في وقتنا الحالي فلكل مدينة هناك مركز تتركز فيه المرافق الحكومية وتنتشر فيه الخدمات، لكن هل سيبقى هذا هو الحال في مدينة اسطنبول خلال الأعوام القادمة؟


فما يظهر ضمن مشاريع الدولة القادمة ومخططات البلدية التي يجري تنفيذها يدل على أن اسطنبول ستنتقل خلال المرحلة القادمة من مدينة عادية إلى تنظيم عمراني لا مركزي بحيث يصبح كل حي في هذه المدينة هو عبارة عن مركز مستقل ومتكامل يحتوي مختلف الخدمات والمرافق التي قد يحتاجها السكان بحيث لا يكون هناك حاجة للذهاب إلى احياء بعيدة لإجراء المعاملات اليومية وقضاء الحاجات المختلفة.
ويظهر هذا التخطيط اللامركزي واضحا جدا في مناطق اسطنبول الجديدة، ونقصد بمناطق اسطنبول الجديدة منطقة: باشاك شهير ومنطقة بهشة شهير التابعة لها، منطقة اسنيورت، مناطق بيليك دوزو وبيوك تشكمجه. وتختلف هذه المناطق عن مناطق إسطنبول القديمة بشكل أساسي في البنية التحتية : والتي تشمل تمديدات المياه والكهرباء و والصرف الصحي وشبكة الإنترنت وتمديدات الغاز الطبيعي، بالإضافة إلى خطوط المواصلات من محطات قطار ومحطات باص ومتروباص وترام فاي وغيرها، والمراكز التجارية والمرافق الصحية والتعليمية. بالإضافة إلى الاختلاف في الطبيعة العمرانية في مساحة ونسبة توزيع المساحات الخضراء وتواجد المرافق الخدمات الاجتماعية والترفيهية ووجود المجمعات السكنية بدلا من البيوت العشوائية.
وإذا دققنا في مناطق اسطنبول آخذين بالاعتبار المعايير السابقة سنجد أن كل حي في إسطنبول تحول إلى مركز بحيث تتواجد فيه أغلب الخدمات والمرافق، وعلى الرغم من حيوية مناطق إسطنبول القديمة إلا أن بنيتها التحتية بدأت تتقادم و تتهالك مع الزمن في حين يتم إنشاء البنية التحتية بمعايير حديثة وعلى مستوى عالي من الجودة في المناطق الجديدة. بالإضافة إلى أن المناطق الجديدة اليوم تتميز بتواجد كبير للمجمعات السكنية مما يعني سكن أكثر أمنا ورفاهية. عدا عن ذلك فإن التخطيط العمراني في المناطق الجديدة يضمن تواجد كافي للمساحات الخضراء التي تضمن مستوى صحي وترفيهي أفضل.
وقد تحدث حالات الاحتيال العقاري من خلال التسويق لعقارات قديمة وربما متهالكة وبأسعار عالية جدا بحجة أنها موجودة في مركز المدينة، لذا كان لا بد لنا في شركة تركيا شقة الأحلام أن نوضح للمستثمرين الكرام الذين يرغبون في تملك عقار في تركيا مفهوم مركز المدينة في إسطنبول اليوم وكيف أن الخدمات الأساسية التي قد يحتاجونها موزعة في جميع الأحياء السكنية وأن مشاريع الدولة الكبيرة مثل مطار إسطنبول والذي يعد ثالث أكبر مطار في العالم، وقناة إسطنبول الجديدة التي تعتبر بسفور جديد وغيرها من المشاريع الضخمة جميعها تتواجد اليوم في مناطق إسطنبول الجديدة. مما يعني مناطق أفضل سواء للسكن أو الاستثمار.
نصيحتنا للمستثمرين:
قد تسمعون بعض العبارات التسويقية من قبل بعض المسوقين العقاريين اليوم عن العقارات بأن ميزتها تكمن في أنها متواجدة في مركز المدينة أو محاولة تشويه صورة بعض المشاريع ذات المعايير الجيدة فقط بحجة أنها بعيدة عن مركز المدينة، لكن ما يجب أن تعلموه أن اسطنبول كلها أصبحت مركز ولا معنى لهذه الخدع التسويقية.
نصيحة تركيا شقة الأحلام كاميران للمحتالين:
على المسوق العقاري أن يضع مصلحة العميل أولا، وهذا يستلزم صدق في التعامل وتقديم الخيارات العقارية الأفضل والأنسب من وجهة نظر العميل لا حسب الربح الذي يمكن أن يحققه المسوق من وراء صفقة البيع. وبالنظر إلى العقارات الأفضل من حيث الجودة والسعر وإمكانية تحقيق الأرباح فيما بعد فإن أغلبها تتواجد في مناطق إسطنبول الجديدة.

للتواصل المباشر

ساعات العمل لدينا

يومياً من الساعة التاسعة صباحاً  حتى العاشرة مساءً

دعنا نتصل بك

تركيا شقة الأحلام | KAMIRAN

  • LinkedIn
  • Flickr
  • Facebook
  • Twitter
  • Instagram
  • YouTube

سجل عضوية في الموقع

لتحصل على ميزات العملاء الجدد

تعمل وتختص في مجال الانشاءات والاستثمار العقاري والاستشارات في تركيا