top of page

الاستثمار في عقارات المساكن الطلابية التركية

تاريخ التحديث: ١٩ أكتوبر ٢٠٢٢


تستقطب تركيا مئات آلاف الطلاب الدوليين الراغبين باستكمال تعليمهم في تركيا بفضل توفر أكثر من 200 جامعة حكومية وخاصة في تركيا تقدم كافة الاختصاصات التعليمية من الطب والهندسات والعلوم والآداب والدراسات الإسلامية والفنون وغيرها، كما تحظى بتوفير التعليم عبر عدة لغات لاسيما "التركية، الإنجليزية، العربية"، وما يُكسب الدراسة في تركيا مزيداً من الأهمية أن الشهادات العلمية التركية مُعترف بها في دول الاتحاد الأوروبي والولايات المُتحدة وكمدا ومُعظم الدول العربية.


أسباب رغبة الطالب الدولي بالسكن خارج الحرم الجامعي

إن توافد الطلاب الدوليين إلى تركيا تطلب توفير مساكن ملائمة لهم وبالرغم من تأمين أغلب الجامعات التركية لمساكن طلابية في حرمها الجامعي إلا أن جزء يسير منهم يفضل السكن خارج الجامعة لأسباب عديدة منها عدم العثور على غرفة مناسبة بسبب الأعداد الكبيرة أو الرغبة بالخروج من اجواء الدراسة كي لا يشعر الطالب أنه في أسر ويصعب عليه الخروج من حرم الجامعة.

تلجأ هذه الثُلة من الطلبة إلى البحث عن مساكن خاصة مما دفع المستثمرين إلى تجهيز عقارات مناسبة لحمل تحمل مسمى "مساكن طلابية" إذ يرغب الطالب الدولي في تركيا إلى السكن في غرفة فردية أو ثنائية كحد أقصى وأن تكون مؤثثة من سرير وخزانة ملابس ومكتب صغير وكرسي بهدف الاستراحة والدراسة في نفس الوقت ويفضل أيضاً أن يكون هذا المسكن قريب من جامعته أو من وسائل المواصلات البارزة في إسطنبول لاسيما مترو الأنفاق والميتربوس.

الاستثمار في عقارات المساكن الطلابية

لفت هذا الأمر المستثمرين إلى نوع جديد من الاستثمارات العقارية في العقد الأخير من الزمن وهو الاستثمار في عقارات المساكن الطلابية فبدأوا بتملك العقارات التركية القريبة من الجامعات أو من وسائل المواصلات وإعدادها لتكون مناسبة للطلاب وجاذبة لهم.


ويُقبل المستثمر أحياناً على شراء بناء كامل وليس عقارات إفرادية كي لا يسبب تواجد الطلاب في عقارات ضمن أبنية تقطنها العائلات إلى الازعاج أو التذمر من قبل السكان، وبعد تملك البناء الكامل يباشر المستثمر بتخصيص غُرف فردية وثنائية وثلاثية ورباعية في بعض الأحيان (بحسب مساحة الغرفة) ويأتي هذا التنوع بهدف فرض عدة خيارات تتناسب مع القدرة المالية للطالب فكلما انخفض عدد الطلاب في الغرفة الواحدة كلما ارتفع سعر إيجارها الشهري والعكس الصحيح.


ثم يأتي دور التأثيث بمفروشات منزلية تتناسب مع الطلبة مع أسرّة مفردة وخزن ملابس فردية (بابين) ومنضدة سرير (كومدينو) لوضع المستلزمات الشخصية من مصباح للإضاءة (لمبادير) والهاتف المحمول والشاحن وأشياء أخرى، كما تضم غرفة الطالب الدولي في تركيا سواءً كانت فردية أو مشتركة طاولة وكرسي أشبه بمكتب صغير كي يتمكن الطالب من تحضير واجباته عليها من إعداد أبحاث ومشاريع تعليمية.

ومن الملفت في إيجارات عقارات المساكن الطلابية في تركيا أن قيمة إيجار الغرفة الشهرية تتضمن الإقامة وفواتير الخدمات (كهرباء، ماء، غاز، انترنت)، ويتم ارشاد الطالب من قبل صاحب الشقة (المستثمر) إلى أقرب مغسلة ملابس لتنظيف مستلزماته الشخصية لاسيما الوسادة وغطاء السرير وغيرها.


ويعتبر الاستثمار في عقارات المساكن الطلابية في تركيا خياراً جاذباً للمستثمرين بسبب الطلبات المتزايدة من قبل الطلاب الدوليين أو حتى الأتراك القادمين في ولايات تركية أخرى لاستكمال تعليمهم في جامعات إسطنبول، كما يتنافس المستثمرين فيما بينهم على طرح مساكن طلابية بمزايا تنافسية وأسعار تشجيعية تجذب الطلاب الراغبين بالحصول على غرفة بأجواء هادئة تساعدهم على الصعود تدريجياً في المراحل الجامعية من ماجستير ودكتوراه ودراسات عليا.

تركيا شقة الاحلام كاميران

سنحاول عبر السطور التالية تقديم معلومات مُهمة حول شركتنا المتخصصة بالتسويق العقاري، وسوف تُساعدك هذه المقالات على معرفة من نحن وما هي القيم الأساسية التي نؤمن بها وكيف تستطيع الوصول إلينا.

عليك أن تعرف أول أنك وصلت لهذا المقال نتيجةً لاهتمامك بالسوق العقاري التركي، ومن المؤكد أنك لاحظت أمراً ما تتميز به TDAتركيا شقة الاحلام كاميران دعنا نعرفك أولاً كيف بدأنا

قناة TDA على اليوتيوب

تأسست الشركة في العام 2013 وهي أول قناة تركية مُتخصصة في العقار على مستوى العالم، وتواصل منذ ذلك الوقت العمل الدؤوب بروحٍ تنافسية، وقد تمثلت بداياتها بـ"فكرة" تجسدت بحلمٍ كبير بنقل صورة الواقع العقاري كما هو إلى المُستثمرين لترى فكرتنا النور عبر قناة Youtube متواضعة بأدواتٍ تصويرٍ بسيطة لتتطور شيئاً فشيئاً ووصلت اليوم إلى نشر فيديوهات بتقنية 4K ونتيجةً لذلك فقد تجاوز عدد مشتركي القناة 103 آلاف وتم الوصول إلى 1000 فيديو.

أفكار ابتكارية

لم تخضع TDA يوماً لقوانين السوق العقارية التي ابتعدت عن الإفصاح عن بطاقة تعريف المشاريع، بل عملت على كشف هوية المشروع من الاسم والموقع ونشر فيديو تفصلي عن المشروع، وهذا الأمر كان ومازال يعتبر من المحظورات العقارية في تركيا.

فضلاً عن ذلك عملت TDAتركيا شقة الاحلام كاميران على نشر السلبيات قبل الإيجابيات في المشاريع العقارية عوضاً عن تجميلها بل وضعت مجهرها على أدق العيوب، كما لجأت إلى وضع 5 معايير لتقييم المشاريع العقارية ولم يستطع أي مشروع مهما بلغت جودته حتى اليوم أن يحصل على تقييم 100%

خريطة TDA الجوية

تعلو كاميرا TDA في سماء إسطنبول لتستعرض من الجو المشاريع العقارية والأماكن المُحيطة بها لترسم بذلك أكبر خريطة جوية لإسطنبول على مستوى العالم وبتقنية 4K

قيمنا الأساسية

-الابتكار.

-تقديم الخدمة النوعية.

-تسليط الضوء على الاحتيال العقاري والتحذير منه.

-تأسيس عائلة كبيرة من العملاء والمستثمرين بجنسيات ولغات وأعراق وأهداف مُختلفة.


كيف أستطيع الوصول إلى الشركة؟

تستطيع التواصل معنا مباشرة عبر البريد الإلكتروني التالي:

أو التواصل عبر رقم الهاتف:

كما تشرفنا زيارتكم لمقر شركتنا الكائن في إسطنبول عبر العنوان التالي:


Comentarios


bottom of page