top of page

المحيا.. عادة رمضانية عُثمانية في مساجد إسطنبول عمرها 450 عاماً

تاريخ التحديث: ٢٠ أكتوبر ٢٠٢٢


باشرت مساجد إسطنبول تعليق لافتات "المحيا" وذلك في استمرارٍ للتقليد المُتبع منذ أيام العُثمانيين لاستقبال شهر رمضان الكريم الذي يصفه الأتراك بـ "سلطان الشهور الإحدى عشر".


وكانت لافتات المحيا قد عُلقت لأول مرة بالدولة العُثمانية منذ عهد السلطان العُثماني "أحمد الأول" إذ تم تعليقها في ذلك الوقت على مآذن جامع السلطان أحمد (الجامع الأزرق) ليستمر ذلك التقليد السنوي حتى يومنا هذا.


ويتم تجهيز لافتات المحيا التي تتزين بها الجوامع التاريخية في إسطنبول وأدرنة وبورصة في ليالي رمضان ضمن ورشة حرفية تابعة لمديرية أوقاف إسطنبول على يد فريق يقوده "قهرمان يلديز" مساعد حاجي علي جيلان آخر حرفيي المحيا في الدولة العثمانية.


وفي كل عام بالتزامن مع قرب شهر رمضان المُبارك يبدأ "يلديز" وفريقه بتعليق قلائد المساجد بين مآذن ست مساجد في إسطنبول، وكان يلديز قد بدأ المهنة منذ صغره وأتم اليوم 52 عاماً فيها.


ووفقا لوصف "يلديز" فإن تقليد المحيا عمره 450 عاماً ولافتاته في بدايتها كانت تُصنع من المصابيح الزيتية، وأول محيا تم تعليقها كانت بين مأذنتين بجامع السلطان أحمد، وأن المحيا أصبحت تصنع من المصابيح الكهربائية في عهد الجمهورية التركية.


تُحدد رئاسة الشؤون الدينية في تركيا كل عام الموضوع الرئيسي للعبارات التي ستكتب على لافتات المحيا، وفي كل مراحل المحيا يقوم "يلديز" وفريقه بالبدء بكتابة اللافتات وصولاً إلى تعليقها في مساجد إسطنبول وأدرنة وبورصة.


ومن العبارات التي كُتب على لوحات المحيا في الأعوام الماضية "رمضان والوعي بالمسؤولية"، "الصيام طُهر".


كما تُضفي إضاءة لافتات المحيا في مساء رمضان جواً مُختلفاً للشهر الكريم وأن الناس قديماً كانوا يتجولون بين المساجد لرؤية لافتات المحيا، وقد كان المحيا قديماً عبارة عن منشورات مرئية وهي اليوم من مظاهر البهجة في رمضان.



تركيا شقة الاحلام كاميران

سنحاول عبر السطور التالية تقديم معلومات مُهمة حول شركتنا المتخصصة بالتسويق العقاري، وسوف تُساعدك هذه المقالات على معرفة من نحن وما هي القيم الأساسية التي نؤمن بها وكيف تستطيع الوصول إلينا.

عليك أن تعرف أولاً أنك وصلت لهذا المقال نتيجةً لاهتمامك بالسوق العقاري التركي، ومن المؤكد أنك لاحظت أمراً ما تتميز به TDAتركيا شقة الاحلام كاميران دعنا نعرفك أولاً كيف بدأنا

قناة TDA على اليوتيوب

تأسست الشركة في العام 2013 وهي أول قناة تركية مُتخصصة في العقار على مستوى العالم، وتواصل منذ ذلك الوقت العمل الدؤوب بروحٍ تنافسية، وقد تمثلت بداياتها بـ"فكرة" تجسدت بحلمٍ كبير بنقل صورة الواقع العقاري كما هو إلى المُستثمرين لترى فكرتنا النور عبر قناة Youtube متواضعة بأدواتٍ تصويرٍ بسيطة لتتطور شيئاً فشيئاً ووصلت اليوم إلى نشر فيديوهات بتقنية 4K ونتيجةً لذلك فقد تجاوز عدد مشتركي القناة 103 آلاف وتم الوصول إلى 1000 فيديو.

أفكار ابتكارية

لم تخضع TDA يوماً لقوانين السوق العقارية التي ابتعدت عن الإفصاح عن بطاقة تعريف المشاريع، بل عملت على كشف هوية المشروع من الاسم والموقع ونشر فيديو تفصلي عن المشروع، وهذا الأمر كان ومازال يعتبر من المحظورات العقارية في تركيا.

فضلاً عن ذلك عملت TDAتركيا شقة الاحلام كاميران على نشر السلبيات قبل الإيجابيات في المشاريع العقارية عوضاً عن تجميلها بل وضعت مجهرها على أدق العيوب، كما لجأت إلى وضع 5 معايير لتقييم المشاريع العقارية ولم يستطع أي مشروع مهما بلغت جودته حتى اليوم أن يحصل على تقييم 100%

خريطة TDA الجوية

تعلو كاميرا TDA في سماء إسطنبول لتستعرض من الجو المشاريع العقارية والأماكن المُحيطة بها لترسم بذلك أكبر خريطة جوية لإسطنبول على مستوى العالم وبتقنية 4K

قيمنا الأساسية

-الابتكار.

-تقديم الخدمة النوعية.

-تسليط الضوء على الاحتيال العقاري والتحذير منه.

-تأسيس عائلة كبيرة من العملاء والمستثمرين بجنسيات ولغات وأعراق وأهداف مُختلفة.


كيف أستطيع الوصول إلى الشركة؟

تستطيع التواصل معنا مباشرة عبر البريد الإلكتروني التالي:

أو التواصل عبر رقم الهاتف:

كما تشرفنا زيارتكم لمقر شركتنا الكائن في إسطنبول عبر العنوان التالي:

٩ مشاهدات٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل

Comments


bottom of page