top of page

تركيا.. هل يُسهم إضراب مقاولي البناء في انخفاض أسعار العقارات التركية؟

تاريخ التحديث: ٢١ أكتوبر ٢٠٢٢


ارتفع سعر طن الإسمنت في تركيا من 160 ليرة إلى 450 ليرة خلال عامٍ واحدٍ فقط، بزيادة قاربت نسبتها من 300% الأمر الذي دفع اتحاد مقاولي البناء الأتراك لإعلان الإضراب عن العمل في المُجمعات السكنية لمدة 15 يوماً.


ويتهم الاتحاد منُتجي الإسمنت بأنهم وراء هذه الزيادة الكبيرة ويقولون إنه من المٌفترض ألا يشهد مُنتجاً يصنّع محلياً تأثراً بتداعيات وباء كورونا أو تراجعاً في المؤشرات الاقتصادية أو حتى ارتفاع نسب التضخم في البلاد.


وتعليقاً على الأمر يقول "فولكان كوزال" وهو أحد أصحاب شركات البناء في تصريحٍ لقناة الجزيرة الفضائية: "لا تستطيع وزارة التجارة التركية لوحدها التحكم في اقتصاد السوق الحر وأصحاب شركات إنتاج الإسمنت لا يصغون للمقاولين، لذا يجب تفعيل جهات المراقبة، وقد قررنا عدم دفع المُستحقات ووقف شراء الإسمنت وتعليق الأعمال المُستخدمة فيها لأسبوعين".


وزارة التجارة التركية تعلّق تصدير الإسمنت

وبدوره يتحدث اتحاد مقاولي البناء الأتراك عن أضرار تكبدتها قطاعاتٌ عدّة تستخدم الإسمنت فيما علّقت وزارة التجارة التركية تصدير مادة الإسمنت للخارج مؤقتاً في خطوة تأمل أن تُسهم في تخفيض الأسعار لاسيما أن تركيا هي ثاني أكبر مُصدر للإسمنت في العالم بعد فيتنام.


وكانت تركيا قد صدرت في العام الفائت 30 مليون طن من الإسمنت ويشكل هذا الرقم ما نسبته 22% من إنتاجها وحققت عائدات مالية وصلت إلى مليارٍ و116 مليون دولار.


ويرى الخبير الاقتصادي "مُراد أصلان" بأن صادرات السلع تُساهم في معدلات النمو بلا شك ولكن الحكومة التركية تعمل على حل الخلاف المُنتجين والمُقاولين بإيجاد حل وسطيّ يُرضى الطرفين، واستبعد الخبير الاقتصادي حصول تداعيات كبرى في فترة الإضراب في ظل تزايد الطلب على تملك العقارات التركية.


مُنتجي الإسمنت يرفضون تحمل كامل المسؤولية

في حين تُظهر بيانات رابطة مُنتجي الإسمنت أن حصة هذه المادة من التكلفة الإجمالية للبناء لا تتجاوز 3% رافضةً بذلك تحمل كامل المسؤولية عن تضرر قطاع المقاولات التركي، أما المقاولون يرون أن ارتفاع أسعار مواد البناء وخاصةً الإسمنت الذي يستخدم بنسبة 10% في عملية الإعمار من شأنه أن يرفع أسعار العقارات مما يؤدي بشكل أو بآخر لحدوث ركودٍ في المبيعات يستدعي إجراءاتٍ عاجلةً لتداركه.


العاملون في القطاع العقاري يأملون أن تُحدث أزمة الإسمنت انخفاضاً في أسعار العقارات في تركيا

وبالنظر إلى أسعار العقارات في تركيا في العام 2021 نجد أنها فعلاً سجلت ارتفاعاتٍ كبيرة وغير مسبوقة قياساً بالأعوام السابقة لاسيما العام 2020، ولعل أزمة الإسمنت الحاصلة بين المُنتجين والمقاولين تُبرر هذا الارتفاع المفاجئ في أسعار عقارات إسطنبول والعقارات التركية في باقي الولايات، ويأمل العاملون في القطاع العقاري التركي أن تُثمر عملية الإضراب التي بدأها اتحاد مقاولي البناء في تركيا بانخفاض أسعار العقارات لتستمر المبيعات العقارات خاصةً مبيعات العقارات التركية للأجانب في تحقيق أرقام قياسيةً لاسيما بعد عام الركود الاقتصادي العالمي الذي شهده العام 2020 عام كورونا.


تركيا شقة الاحلام كاميران

سنحاول عبر السطور التالية تقديم معلومات مُهمة حول شركتنا المتخصصة بالتسويق العقاري، وسوف تُساعدك هذه المقالات على معرفة من نحن وما هي القيم الأساسية التي نؤمن بها وكيف تستطيع الوصول إلينا.

عليك أن تعرف أول أنك وصلت لهذا المقال نتيجةً لاهتمامك بالسوق العقاري التركي، ومن المؤكد أنك لاحظت أمراً ما تتميز به TDAتركيا شقة الاحلام كاميران دعنا نعرفك أولاً كيف بدأنا

قناة TDA على اليوتيوب

تأسست الشركة في العام 2013 وهي أول قناة تركية مُتخصصة في العقار على مستوى العالم، وتواصل منذ ذلك الوقت العمل الدؤوب بروحٍ تنافسية، وقد تمثلت بداياتها بـ"فكرة" تجسدت بحلمٍ كبير بنقل صورة الواقع العقاري كما هو إلى المُستثمرين لترى فكرتنا النور عبر قناة Youtube متواضعة بأدواتٍ تصويرٍ بسيطة لتتطور شيئاً فشيئاً ووصلت اليوم إلى نشر فيديوهات بتقنية 4K ونتيجةً لذلك فقد تجاوز عدد مشتركي القناة 103 آلاف وتم الوصول إلى 1000 فيديو.

أفكار ابتكارية

لم تخضع TDA يوماً لقوانين السوق العقارية التي ابتعدت عن الإفصاح عن بطاقة تعريف المشاريع، بل عملت على كشف هوية المشروع من الاسم والموقع ونشر فيديو تفصلي عن المشروع، وهذا الأمر كان ومازال يعتبر من المحظورات العقارية في تركيا.

فضلاً عن ذلك عملت TDAتركيا شقة الاحلام كاميران على نشر السلبيات قبل الإيجابيات في المشاريع العقارية عوضاً عن تجميلها بل وضعت مجهرها على أدق العيوب، كما لجأت إلى وضع 5 معايير لتقييم المشاريع العقارية ولم يستطع أي مشروع مهما بلغت جودته حتى اليوم أن يحصل على تقييم 100%

خريطة TDA الجوية

تعلو كاميرا TDA في سماء إسطنبول لتستعرض من الجو المشاريع العقارية والأماكن المُحيطة بها لترسم بذلك أكبر خريطة جوية لإسطنبول على مستوى العالم وبتقنية 4K

قيمنا الأساسية

-الابتكار.

-تقديم الخدمة النوعية.

-تسليط الضوء على الاحتيال العقاري والتحذير منه.

-تأسيس عائلة كبيرة من العملاء والمستثمرين بجنسيات ولغات وأعراق وأهداف مُختلفة.


كيف أستطيع الوصول إلى الشركة؟

تستطيع التواصل معنا مباشرة عبر البريد الإلكتروني التالي:

أو التواصل عبر رقم الهاتف:

كما تشرفنا زيارتكم لمقر شركتنا الكائن في إسطنبول عبر العنوان التالي:



أحدث منشورات

عرض الكل

1 comentario


Amed Comp
14 sept 2021

ممكن تشرحون كيف ترخص العقارات بسبب إضراب عمال المقاولات/ الإنشاءات وارتفاع مواد البناء؟

منطق العرض والطلب والواقع يقول العكس !

تعطل وتأخر الإنشاءات سيقلل من العرض ويزيد الأسعار فضلا عن زيادة تكاليف البناء وشكرا

Me gusta
bottom of page