top of page

5 أفكار لاستثمار عقاري ناجح في تركيا

تاريخ التحديث: ١٣ يوليو ٢٠٢١



يُصنف الاستثمار العقاري في تركيا واحداً من أفضل أنواع الاستثمارات الأكثر شيوعاُ في البلاد وذلك لتأثره وتأثيره بشكل مبُاشر في اقتصاد الدولة التركية ونشاطها التنموي لحدٍ كبير.


وتشكل تركيا الخيار الأول والأفصل للاستثمار العقاري في المنطقة وتعتبر عقاراته من أكثر القطاعات نمواً وتحقيقاً للربح على مستوى العالم كونه يضمن تحقيق أرباحاً جيدة بعيداً عن المُغامرات غير المحسوبة.

يُقدم لكم خبراء "TDA | تركيا شقة الأحلام كاميران" 5 أفكار لاستثمار عقاري ناجح في تركيا وبمزايا تضمن تحقيق الأهداف المرجوة عبر النقاط التالية:


1-شراء شقة وتأجيرها:

يعتبر تأجير الشقة بعد شرائها من الأفكار العقاري المُربحة، وتصنف أحد أفضل أنواع الاستثمارات في الوقت الراهن، بسبب ما تناله من إيجابيات تصب في مصلحة المُستثمر وتعود عليه بالربحية المادية، وثمة عنصران هامان يؤديان دوراً محورياً في الاستثمار العقاري وهما الإيجار المُحتمل والإيجار المُستقبلي.

الإيجار المُحتمل:

المقصود به الإيجار الذي يُمكّن المالك من الحصول عليه عبر إجراء بعض التغييرات البسيطة وهذه هي نفس التغييرات التي يُمكن القيام بها على الفور لرفع قيمة الإيجار.

الإيجار المُستقبلي: يترافق مع التقدم المُفترض للإيجار بناءً على العقار وبيئته وسقف الزيادة الذي يطاله في إطار قوانين الإيجار التركية.

2-شراء أرض وبناءها وبيعها مرة أخرى:

يشهد هذا النوع من الاستثمار إقبالاً متزايداً من قبل المُستثمرين بسبب قيمته التي ترتفع بشكلٍ مُستمر، ولكن من المُهم جداً قبل شراء الأرض النظر في المواصفات التقنية العائدة لها، إذ يُمكن أن تكون في مُعظم الأحيان إعلانات البيع الموجودة في هذا السياق خادعة وليست حقيقية بشكلٍ كامل، لذلك من الضروري رؤيتها على أرض الواقع والإطلاع على المناطق المُحيطة بها، وهنا ننصحكم بالاستعانة بالخبراء والمُختصين لدراسة حالة التربة فيها مع التركيز على منطقة الأرض كيف تبدو بالنسبة للمناطق المُحيطة وأن يتم تفحص أدق التفاصيل فيها.

3-شراء شقة وإعادة بيعها:

تضاهي الأرباح الذي يحققها هذا النوع في الاستثمار تلك الأرباح التي يجنيها التأجير، مثال: "إذا قام المُستثمر بشراء شقة بالتقسيط من شركة إنشائية ذات سمُعة طيبة في السوق العقاري فإن الأقساط المُتفق عليها سابقاً ستبقى ثابتة حتى لو حصل تضخم في سعر العملة على مدى السنوات، وعند استلام الشقة (في حال كانت قيد الإنشاء) فإن سعرها سوف يرتفع مع مرور الوقت، ويمكن رفع سعرها أكثر عند إضافة بغض التعديلات من ديكورات وتأثيث وغيرها".

4-تملك محلات وتأجيرها أو شراء محلات مؤجرة:

من أكثر الأفكار التي تحتاج الاستعانة بمُستشار عقاري موثوق فإن هُناك معايير لشراء المحلات التجارية في تركيا ولاسيما اختيار الموقع، ويمكن البحث عن الخيار الأمثل لشراء محل تجاري أو مكتب بهدف الاستثمار عبر تأجيره لرواد أعمال آخرون، كما يُمكن تملك عقار مؤجر مسبقاً كشراء سوبر ماركت أو مول أو شركة والاستمرار بتأجيرها لنفس المُستأجر وفق العقد المُبرم مع المالك السابق.

5-الاستثمار في السكن الطُلابي:

الفكرة الخامسة تكمن في هذا النوع من الاستثمار كون تركيا تحتضن مئات الآلاف من الطلاب الدوليين الذين يرغبون بإيجاد سكن طلابي مُناسب أو سكن مُستقل، وهنا يأتي دور المُستثمر العقاري في إعداد مساكن طلابية تتوافق فيها كل الشروط التي تجذب الطلاب للسكن فيها، أو تأجير مسكن خاص مؤثث أو بدون تأثيث لطالب واحد أو أكثر.

عموماً فإن الاستثمار العقاري في تركيا يعتبر استثماراً آمناً بعيداً عن الاستثمارات الأخرى التي تحمل نسبة خطورة أعلى على رأس المال لاسيما الاستثمارت التجارية والصناعية والتعليمية والطبية والزراعة.


أحدث منشورات

عرض الكل

Comments


bottom of page